Please use this identifier to cite or link to this item: https://scholarhub.balamand.edu.lb/handle/uob/4585
Title: الأسس الفكرية والفلسفية لمفهوم "العيش المشترك" عند المفكرين في لبنان المعاصر
Authors: فخر, خالد
Advisors: مسوح, جورج
Subjects: الاسلام--العلاقات--المسيحية--لبنان
المسيحية والديانات الاخرى--الاسلام--لبنان
المفكرون--لبنان--مواقف
لبنان--العلاقات الأثنية
Issue Date: 2011
Abstract: 
حتى يبقى لبنان بلد "الأقليات الطائفية المتشاركة"، كما عرّفه شيحا، ولا يتحوّل إلى بلد "الأقليات الطائفية المتناحرة"، يجب أن يرفع فيه أبناؤه "إرادة العيش المشترك" إلى أعلى مقام في نفوسهم، وذلك إذا كانوا يرغبون في الحفاظ على هويته ورسالته، كوطن يجمع في كنفه هذا الكمّ من التنوّع الديني والطائفي والمذهبي، وليبقى هذا الوطن رسالةً للشرق والغرب في إمكانية التواجد الحرّ والسمح بين الأديان، وفي إمكانية تفاعلها إيجابياً في سبيل خلق حضارة المحبة، بديلاً عن منطق صراع الحضارات الذي نُبشّر به في عالم اليوم. لبنان بلد التوازنات، فهنا كل شيء يجب أن يكون توازناً واتزاناً. من هنا وجوب حماية هذه التوازنات قانونياً ودستورياً، وذلك تلافياً لأي شعور بالغبن أو التهميش أو الإحباط أوالإقصاء لدى أي مجموعة طائفية، فيُغلق الباب أمام أي إثارة للنعرات الطائفية والمذهبية، وبالتالي تحويل الطوائف إلى متاريس يتمّ التلطّي وراءها لغايات شخصية، وتُقطع الطريق أمام الطوائف للاستقواء بالخارج بحثاً عمّن يدعمها ويساندها في لعبة الصراع على السلطة، مع ما يستتبع ذلك من انتقاص في السيادة الوطنية والقرار الحرّ. فيتحوّل لبنان من ساحة للصراعات الخارجية وتصفية الحسابات الداخلية، إلى مساحة للتلاقي والحوار والتعاون. من هنا ضرورة العمل، على المستوى الوطني، للانتقال من حالة الإلصاق الطائفي، التي تمتّ يوم رُسمت حدود دولة لبنان الكبير، إلى حالة الانصهار الوطني، التي لم تتمّ بعد. وذلك من خلال ربط الطائفية بالدين وإبعادها عن التعصّب، الذي هو وجه من أحد وجوه التخلّف، ومن خلال الفصل بين السلطات الروحية والسياسية والإدارية، والابتعاد عن الحزبية الدينية، وأيضاً من خلال تأمين العدالة الاجتماعية وسيادة منطق القانون، فيتمّ القضاء على الإقطاع السياسي والطائفي، وتصبح الدولة المرجع الأوحد في تأمين مصالح الناس، كما من خلال العمل على الصعيد التربوي والتعليمي لتغليب الانتماء الوطني على الانتماء الطائفي، فنبطل أن نكون في لبنان مسيحيين أو مسلمين، بل فقط لبنانيين يعبدون الله كلٌّ على طريقته.
Description: 
يحوي مراجع بيبليوغرافية (ص.142-145).

المشرف الاب الدكتور جورج مسوح.
URI: https://scholarhub.balamand.edu.lb/handle/uob/4585
Rights: This object is protected by copyright, and is made available here for research and educational purposes. Permission to reuse, publish, or reproduce the object beyond the personal and educational use exceptions must be obtained from the copyright holder
Ezproxy URL: Link to full text
Type: Thesis
Appears in Collections:UOB Theses and Projects

Show full item record

Record view(s)

28
checked on Oct 18, 2021

Google ScholarTM

Check


Items in DSpace are protected by copyright, with all rights reserved, unless otherwise indicated.